رموز السيدة العذراء

خيمة الإجتماع

 هي رمز للعذراء التي هي مسكن الله مع الناس (خر25:8-9) لذلك سميت بالمسكن حيث كان الله فيها يتجلي ويكلم موسي والكهنه . وكانت الخيمه مقامه بين اسبط بني اسرائيل الاثني عشر.”ثم غطت السحابه (مجد الله ) خيمه الاجتماع وملا بهاء الرب المسكن فلم يقدر موسي ان يدخل خيمة الاجتماع لان السحابه حلت عليها وبهاء الرب ملا المسكن ” (خر 40:35) فهي قدس الاقداس التي دخل فيها وخرج رئيس الكهنه الاعظم مرة واحدة
(عب 8-1)


وفي ثيوطوكية الاحد تقول عن العذراء”من يقدر ان ينطق بكرامة القبه التي صنعها موسي النبي علي جبل سيناء؟ شبهوك بها يا مريم العذراء القبه الحقيقية التي في داخلها الله”


السيدة العذراء مريم هى خيمة الاجتماع التى حل فيها الكلمة الأزلى وسكن بواستطها بين الناس


 كان الله يحل فى خيمة الاجتماع ظهوريأ والسيدة العذراء مريم حل بداخلها رب المجد  


فى خيمة الاجتماع كان هناك حاجز بين القدس وقدس الأقداس هكذا كان لابد ان تختار السيدة العذراء مريم بين ملايين الناس ليحل فيها ابن الله  


لم يسمح لأحد ان يدخل قدس الأقداس غير رئيس الكهنة مرة واحدة فى السنة والسيدة العذراء مريم البتول حل فيها رئيس الكهنة الأعظم مرة واحدة عبر الزمن 


خيمة الاجتماع كانت سكن الشعب مع الله هكذا نحن ايضأ بتشفعنا بالسيدة العذراء مريم نداوم فى شركتنا مع الله